سفر الملوك الثانى الاصحاح السابع عشر | ملوك الثانى 17 | تلمذة أونلاين

سفر الملوك الثانى الاصحاح السابع عشر | ملوك الثانى 17

 

Read-Bible-at-Talmazaonline-Arabic.jpg
الكتاب المقدس - الانجيل المقدس
العهد القديم | العهد الجديد | الكتاب المقدس المسموع

أنت الآن في: سفر الملوك الثانى الاصحاح  السابع عشر  | ملوك الثانى 17

انتقل إلى اصحاح 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25

1 في السنة الثانية عشرة لآحاز ملك يهوذا، ملك هوشع بن أيلة في السامرة على إسرائيل تسع سنين

2 وعمل الشر في عيني الرب، ولكن ليس كملوك إسرائيل الذين كانوا قبله

3 وصعد عليه شلمنأسر ملك أشور، فصار له هوشع عبدا ودفع له جزية

4 ووجد ملك أشور في هوشع خيانة، لأنه أرسل رسلا إلى سوا ملك مصر، ولم يؤد جزية إلى ملك أشور حسب كل سنة، فقبض عليه ملك أشور وأوثقه في السجن

5 وصعد ملك أشور على كل الأرض، وصعد إلى السامرة وحاصرها ثلاث سنين

6 في السنة التاسعة لهوشع أخذ ملك أشور السامرة، وسبى إسرائيل إلى أشور وأسكنهم في حلح وخابور نهر جوزان وفي مدن مادي

7 وكان أن بني إسرائيل أخطأوا إلى الرب إلههم الذي أصعدهم من أرض مصر من تحت يد فرعون ملك مصر، واتقوا آلهة أخرى

8 وسلكوا حسب فرائض الأمم الذين طردهم الرب من أمام بني إسرائيل وملوك إسرائيل الذين أقاموهم

9 وعمل بنو إسرائيل سرا ضد الرب إلههم أمورا ليست بمستقيمة، وبنوا لأنفسهم مرتفعات في جميع مدنهم، من برج النواطير إلى المدينة المحصنة

10 وأقاموا لأنفسهم أنصابا وسواري على كل تل عال وتحت كل شجرة خضراء

11 وأوقدوا هناك على جميع المرتفعات مثل الأمم الذين ساقهم الرب من أمامهم، وعملوا أمورا قبيحة لإغاظة الرب

12 وعبدوا الأصنام التي قال الرب لهم عنها: لا تعملوا هذا الأمر

13 وأشهد الرب على إسرائيل وعلى يهوذا عن يد جميع الأنبياء وكل راء قائلا: ارجعوا عن طرقكم الرديئة واحفظوا وصاياي، فرائضي، حسب كل الشريعة التي أوصيت بها آباءكم، والتي أرسلتها إليكم عن يد عبيدي الأنبياء

14 فلم يسمعوا بل صلبوا أقفيتهم كأقفية آبائهم الذين لم يؤمنوا بالرب إلههم

15 ورفضوا فرائضه وعهده الذي قطعه مع آبائهم وشهاداته التي شهد بها عليهم، وساروا وراء الباطل، وصاروا باطلا وراء الأمم الذين حولهم، الذين أمرهم الرب أن لا يعملوا مثلهم

16 وتركوا جميع وصايا الرب إلههم وعملوا لأنفسهم مسبوكات عجلين، وعملوا سواري، وسجدوا لجميع جند السماء، وعبدوا البعل

17 وعبروا بنيهم وبناتهم في النار، وعرفوا عرافة وتفاءلوا، وباعوا أنفسهم لعمل الشر في عيني الرب لإغاظته

18 فغضب الرب جدا على إسرائيل ونحاهم من أمامه، ولم يبق إلا سبط يهوذا وحده

19 ويهوذا أيضا لم يحفظوا وصايا الرب إلههم، بل سلكوا في فرائض إسرائيل التي عملوها

20 فرذل الرب كل نسل إسرائيل، وأذلهم ودفعهم ليد ناهبين حتى طرحهم من أمامه

21 لأنه شق إسرائيل عن بيت داود، فملكوا يربعام بن نباط، فأبعد يربعام إسرائيل من وراء الرب وجعلهم يخطئون خطية عظيمة

22 وسلك بنو إسرائيل في جميع خطايا يربعام التي عمل. لم يحيدوا عنها

23 حتى نحى الرب إسرائيل من أمامه كما تكلم عن يد جميع عبيده الأنبياء، فسبي إسرائيل من أرضه إلى أشور إلى هذا اليوم

24 وأتى ملك أشور بقوم من بابل وكوث وعوا وحماة وسفروايم، وأسكنهم في مدن السامرة عوضا عن بني إسرائيل، فامتلكوا السامرة وسكنوا في مدنها

25 وكان في ابتداء سكنهم هناك أنهم لم يتقوا الرب، فأرسل الرب عليهم السباع فكانت تقتل منهم

26 فكلموا ملك أشور قائلين: إن الأمم الذين سبيتهم وأسكنتهم في مدن السامرة، لا يعرفون قضاء إله الأرض، فأرسل عليهم السباع فهي تقتلهم لأنهم لا يعرفون قضاء إله الأرض

27 فأمر ملك أشور قائلا : ابعثوا إلى هناك واحدا من الكهنة الذين سبيتموهم من هناك فيذهب ويسكن هناك، ويعلمهم قضاء إله الأرض

28 فأتى واحد من الكهنة الذين سبوهم من السامرة، وسكن في بيت إيل وعلمهم كيف يتقون الرب

29 فكانت كل أمة تعمل آلهتها ووضعوها في بيوت المرتفعات التي عملها السامريون، كل أمة في مدنها التي سكنت فيها

30 فعمل أهل بابل سكوث بنوث، وأهل كوث عملوا نرجل، وأهل حماة عملوا أشيما

31 والعويون عملوا نبحز وترتاق، والسفروايميون كانوا يحرقون بنيهم بالنار لأدرملك وعنملك إلهي سفروايم

32 فكانوا يتقون الرب، ويعملون لأنفسهم من أطرافهم كهنة مرتفعات، كانوا يقربون لأجلهم في بيوت المرتفعات

33 كانوا يتقون الرب ويعبدون آلهتهم كعادة الأمم الذين سبوهم من بينهم

34 إلى هذا اليوم يعملون كعاداتهم الأول. لا يتقون الرب ولا يعملون حسب فرائضهم وعوائدهم ولا حسب الشريعة والوصية التي أمر بها الرب بني يعقوب، الذي جعل اسمه إسرائيل

35 وقطع الرب معهم عهدا وأمرهم قائلا: لا تتقوا آلهة أخرى، ولا تسجدوا لها ولا تعبدوها ولا تذبحوا لها

36 بل إنما اتقوا الرب الذي أصعدكم من أرض مصر بقوة عظيمة وذراع ممدودة، وله اسجدوا، وله اذبحوا

37 واحفظوا الفرائض والأحكام والشريعة والوصية التي كتبها لكم لتعملوا بها كل الأيام، ولا تتقوا آلهة أخرى

38 ولا تنسوا العهد الذي قطعته معكم، ولا تتقوا آلهة أخرى

39 بل إنما اتقوا الرب إلهكم وهو ينقذكم من أيدي جميع أعدائكم

40 فلم يسمعوا بل عملوا حسب عادتهم الأولى

41 فكان هؤلاء الأمم يتقون الرب، ويعبدون تماثيلهم، وأيضا بنوهم وبنو بنيهم. فكما عمل آباؤهم هكذا هم عاملون إلى هذا اليوم

أنت الآن في: سفر الملوك الثانى الاصحاح  السابع عشر  | ملوك الثانى 17

انتقل إلى اصحاح 1 - 2 - 3 - 4 - 5 - 6 - 7 - 8 - 9 - 10 - 11 - 12 - 13 - 14 - 15 - 16 - 17 - 18 - 19 - 20 - 21 - 22 - 23 - 24 - 25

شارك المحتوى - Please Share

 
 
Loading

تأمل اليوم

 
  • استمع للتأمل:
 

 

Live Help