هل التوبة قرار فى يوم ؟ ام قرار فى كل يوم؟

 

كيف أتوب وأتخلص من الخطية؟

سيساعدك هذا الدرس أن تعرف كيف تبدأ حياة جديدة مع الله وتنال الحرية الحقيقية.

توجد أربعة مبادئ أساسية في الحياة الروحية يحتاج كل منا أن يعرفها

 ١- الله يحبك ولديه خطه رائعة و صالحه لحياتك.

قال السيد المسيح: "اتيت لتكون لهم حياة وليكون لهم افضل." يوحنا ١٠: ١٠

ويوضح الكتاب المقدس مقدار محبة الله لنا فيقول: "لأنه هكذا أحب الله العالم حتى بذل ابنه الوحيد لكي لا يهلك كل من يؤمن به بل تكون له الحياة الابدية". يوحنا ٣: ١٦

لكن لماذا لا يتمتع معظم الناس بمحبة الله؟ سيجيب المبدأ الثاني على هذا السؤال.

 ٢- المبدأ الثاني: الإنسان خاطئ، والخطية تفصلنا عن الله، فلا نستطيع أن نعرف ونختبر محبة الله وخطته لحياتنا.

كما قال أبونا داود: "ها أنذا بالإثم صورت وبالخطية حبلت بي أمي". مزمور ٥١: ٥

كما أن "أجرة الخطية هي موت".. (الموت هنا يعني انفصال روحي عن الله). رومية ٦: ٢٣

وتقف كل أعمال وأفكار البشر عاجزة أمام إيجاد حل لأخطائنا في حق الله الكامل القدوس، كما لا تستطيع أعمالنا الصالحة (المطلوبة منا بالأصل) أن تكفر عن أخطائنا الجسيمة في حق الله الكامل القدوس. وبذلك يكون كل إنسان مستوجب حكم الله العادل.

 ٣- ربنا يسوع المسيح هو الطريق الوحيد للخلاص، وبواسطته وحده يمكننا أن نعرف محبّة الله وخطّته من أجلنا.

قال يسوع: أنا هو الطريق والحق والحياة، ليس أحد يأتي إلى الآب إلا بي. يوحنا ١٤: ٦

لأنه يوجد إله واحد ووسيط واحد بين الله والناس: الإنسان يسوع المسيح، الذي بذل نفسه فدية لأجل الجميع. تيموثاوس الثانية ١: ٥، ٦

وهو كفارة لخطايانا. ليس لخطايانا فقط، بل لخطايا كل العالم أيضا. يوحنا الاولى ٢: ٢

لقد مات الرب يسوع نيابة عني وعنك وصار هو الضحية التي تكفر عن خطايا وسيئات كل من يؤمن به مخلصا ورباً.

 ٤- يحتاج كل إنسان يريد التوبة أن يعلن لله عن إرادته في قبول خلاص وغفران المسيح، وسيادة الله على حياته.

إن التوبة الحقيقية تبدأ "بدعوة الرب يسوع أن يدخل حياتنا ويصبح هو المخلص والسيد على الحياة.

قال السيد المسيح: "هأنذا واقف على الباب واقرع إن سمع أحد صوتي وفتح الباب أدخل اليه وأتعشى معه وهو معي". رؤيا ٣: ٢٠

وتؤكد كلمة الله: "أما كل الذين قبلوه فأعطاهم سلطاناً أن يصيروا أولاد الله أى المؤمنون باسمه". يوحنا ١: ١٢

 إذا أردت أن تختبر التوبة الحقيقية، والحياة الأفضل التي أعدها لك الله

يمكنك ان تبدأ الآن

ان منح حياتك للمسيح تعد خطوة ايمان يمكنك القيام بها عن طريق الصلاة
الصلاة هي ببساطة التحدث مع الله فهو يعرفك وما يهمه هو رغبة قلبك وصدق ارادتك.

يمكنك أن تصلي صلاة كهذه:

"ربي وإلهي .. أعترف أمامك بأنني خاطئ وغير قادر أن أخلص نفسي وأطهرها

لذلك أنا أفتح لك باب قلبي. أدخل إليه، اغفر خطاياي وتربع على عرش حياتي،

فأنا أقبل هبة الغفران والخلاص المجانية، وأقبل المسيح كمخلص شخصي وسيّدٍ على حياتي. آمين"

هل إرادة قلبك هي أن تصلي هذه الصلاة؟

 إذا كان جوابك هو نعم وصليت مثل هذه الصلاة ثق أن يسوع قد دخل لحياتك.
لتعيش الحياة الافضل كابن لله .. ونشجعك لاستكمال باقى دروس كورس كيف انمو

اذا كان لديك مشكلة او سؤال خاص لا تتردد ان ترسل لنا